مدينتنا الجميلة....عباس عربي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

مدينتنا الجميلة....عباس عربي

مُساهمة  Admin في الجمعة مايو 21, 2010 4:28 pm

عندما حئت الي زالنجى قادما من امكدادة بهرتني بجمالها , وديانها واشجارها وحدائقها الغناء ولحسن الطالع كان مقدمي اليها في بداية فصل الخريف ويومها كنت برفقة ابي رجل البوليس الذي نقل اليها وبمعيتنا اخواتي وزوجة ابي.كان الخريف غير الخريف الذي عهدته في شرق دارفور (ابو طرقاع) يهز الارض بعد ان يكون قد وقع امضاءا مضيئا علي صفحة السماء التى تتزاحم عليها السحب الداكنة السواد التى تنبئ بخير وفير اوعذاب مستطير.الخير الوفير بري الارض التى تنبت الزرع وتسقي الانسان والحيوان والعذاب المستطير هو جريان الديان والخيران المزمجرة التي تدمر كل ما يعترض طريقها.اهل المدينة مولعون بالزراعة عموما و بزراعة الاشجار المثمرة في منازلهم وتسويرها بالانجل الذي يضفي عليها برودة هذا فضلا عن زراعة الزهور اقلها( صباح الخير).
نادي البوليس ونادي عرب دارفور وحديقة ابوسن والاسبتالية والمجلس (مقر مفتش غرب دارفور المسئول الحكومى الاول) وزالنجى الاولية وزالنجى الاميرية الوسطى والجامع العتيق و زاوية فكي صلاتو واشلاق البوليس ومحكمة ابو دمنقاوي وطاحونة الامير وبئر دارو واستراحة نمر وسجن زالنجي وجبل كنجوم واوو دوم واريبو وازوم وكدنقرة وعجلات محمد عيسى وفرن ا لامين البر وعربات عبدالرحيم ابشنب ودكان حاج الدومة وخضر كمبال والياس صالح ومحمد بابكر واحمد عبدالحفيظ وحدباي والعتبى للمرافق التى لم تذكرها والتى ظلت محفورة في الذاكرة ،ثم جنينة ابو دمنقاوي ومزرعة الامير يوسف عبدالحميد وجنينة مكي ابوزيد وعثمان محمد خير وابو جلمبو ومشتل الزراعة وجنينة السجن...الخ جميع هذه المرافق وبمن فيها من بشر تشكل حضورا انيقا في ذالك الزمان منتصف الخمسينيات .

ما لم اكن آلفه من قبل هو انه في مساء كل جمعة ينبه خفير المجلس بالنظافة (جوة وبرة) والتفتيش صباح السبت بواسطة ضابط الصحة وبمعية البوليس لاغراض الغرامة . والتفتيش يشمل المراحيض وازيار المياه و نظافة الحوش من الداخل والخارج(الشارع مناصفة بين الجيران) والدمبل وهي عربةقلاب تستخدم للخدمة العامة لصالح المجاس مع الصحة ومع ناس الطرق وناس الاشغال وغيرهم ، تقوم بنقل النفايات (الوساخة كما كنا نسميها علي ايامنا) وبذالك تتزين المدينة وتزداد القا وجمالا .
العام الماضي زرت المدينة وافتقدت تلك الجماليات رغم التوسع الذي حدث ورغم تغير نمط البناء نحو الطوب فهل يا ترى يمكن ان تكون مدينتنا من المدن الجميلة ان لم تكن من اجملها؟؟؟؟فكروا يا عيال زالنجى .

Admin
Admin

عدد المساهمات : 42
تاريخ التسجيل : 31/03/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://zalingei-sd.homegoo.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى